المؤرّخ عميرة الصغير يوجّه رسالة عاجلة الى السبسي: “السيد الرئيس تونس ليست ملكك! “

توجّه الجامعي والمؤرخ علة عميرة الصغير برسالة عاجلة الى رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي على خلفة تصريحاته الاخيرة بشأن عدم منع الارهابيين من العودة الى تونس بعد “جهادهم” الارهابي في بؤر التوتر..

وجاء في رسالة المؤرخ التي نشرها على صفحته الخاصة ما يلي:

“السيد الرئس تونس ليست ملكك!

فعلا انت دُستوريّا رئيسا لتونس بما أنك منتخب و تتمتع بصلاحيات لا يناقشك فيها عاقل . فقط لست وحدك مسؤولا على تونس. مواطنو تونس هم مثلك غيورون على وطنهم و ربما وطنيون أكثر من الكثيرين.

أن تصرّح عند زيارتك لبلجيكا، في ذيل شيخ النهضة، أن على تونس استقبال الارهابيين الذين يُفسدون في سوريا و في العراق، و لا أدري أين، بتعلة أن الدستور يقر لكل تونسي بالعودة لوطنه و تضيف ان تونس ليست لها من المؤسسات السجنية الكافية لوضع العائدين في السجن و لذا نُطلقهم في البلاد ونراقبهم!

هو بمثابة من يزرع جراثيم في بلاده و يدور ليلقح أهلها!! كيف في نفس اليوم ( الجمعة الفائت) يُلقى القبض في زغوان على شخص بتهمة الارهاب لأنه فقط بايع داعش وندعو لاستقبال ارهابيين ليس فقط بايعوا داعش بل قاموا بتقتيل الناس و ساهموا في تخريب بلدان شقيقة و ذبحوا أهلها تحت راية القاعدة أو النصرة أو داعش؟

سيدي الرئيس ، لإن كان موقف شيخ النهضة مفهوما لأن “مجاهدي “سوريا و العراق هم منه و هو منهم ، أمّا انت ، فقد انتخبك من انتخبك ( و انا منهم للأسف) لأنك عاهدت الناس أن لا تضع يدك في يد الاسلاميين فما بالك الآن تمد يدك لارهابيين عائدين لتخريب وطنك عاجلا أم آجلا ؟

سياسة حازمة ضد الارهابيين الرافعين لراية الجهاد و ضد عرّابيهم ، هاهو ما تتطلبه تونس من رئيس وطني و من حكومة مسؤولة.

عميره عليّه الصغيّر جامعي”

وللتذكير فإنّ رئيس الجمهورية  الباجي قائد السبسي،  قال إن تونس تتخذ كافة الاجراءات الضرورية ليتم تحييد “الجهاديين” التونسيين العائدين من بؤر النزاع في سوريا والعراق.

وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية، إثر مشاركته في نقاش تلفزيوني بالعاصمة الفرنسية باريس، قال السبسي “إن خطورتهم باتت من الماضي، والعديد منهم يرغبون في العودة، ولا يمكننا منع تونسي من العودة إلى بلاده، هذا أمر يكفله الدستور”، مضيفا “لكن من البديهي أننا لن نستقبلهم بالأحضان وسنكون يقظين”.

وأضاف السبسي “لن نضعهم جميعا في السجن، لأننا إن فعلنا لن يكون لدينا ما يكفي من السجون، بل سنتخذ الإجراءات الضرورية لتحييدهم”.

 

المصدر: الجمهورية

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة